يعيش نادي المغرب التطواني حالة من القلق بسبب اقتراب نهاية عقود عدد من لاعبي الفريق البارزين، دون أن يظهروا أي رغبة في تمديد التعاقد.

ويعتبر محمد أبرهون، وحمزة بورزوق، والحارس محمد اليوسفي، ونوصير ميموني، والمهدي الخلاطي، أبرز اللاعبين الذين قد ينهون مشوارهم مع الفريق قريبا.

ويراهن المغرب التطواني على بيع اثنين من لاعبيه الذين اقتربت عقودهم من نهايتها كي لا يضطر لتركهم يغادرون بالمجان الصيف المقبل.

كان رئيس النادي، عبدالمالك أبرون، أكد مرارا في تصريحات إعلامية، أنه قرر تغيير سياسة النادي بالاعتماد مستقبلا على لاعبي الذين تربوا داخل النادي، بدلا من إنفاق أموال طائلة للتعاقد مع لاعبين جدد.

يذكر أن المغرب التطواني يحتل المركز السادس في جدول ترتيب الدوري المغربي برصيد 22 نقطة من 15 مباراة، مبتعدا عن الوداد والدفاع الحسني الجديدي المتصدرين بفارق 8 نقاط.

loading...