كشفت صحيفة ماركا الاسبانية المدريدية النقاب عن مفاجأة حزينة لليونيل ميسي نجم برشلونة الاسباني في موطنه الأرجنتين .

و اشارت الصحيفة الى ان تمثال النجم الأرجنتيني في بلاده تعرض للسرقة حيث سُرق الجزء العلوي منه المتمثل في الوجه و الذراعين .

و ترك السارق الجزء السفلي فقط رفقة الكرة في مدينة روزاريو بالأرجنتين .

و اوضحت ماركا ان محافظ روزاريو علق سريعا على الأمر قاطعا وعد على نفسه بتصحيح الأمور بشكل عاجل .