أكدت تقارير صُحفية إيطالية عن عدم رضا مدرب فريق روما، لوتشيانو سباليتي، عن مستوى الدولي البلجيكي ومدافع الفريق، توماس فيرمايلن.

وبحسب ما نشرته شبكة “سكاي سبورت” فإن روما لن يقوم بتفعيل بند الشراء النهائي للاعب المُعار من صفوف برشلونة الإسباني، وبذلك يعود إلى البلاوجرانا الموسم المقبل.

وانضم اللاعب البالغ من العمر 31 عامًا، إلى الجيالوروسي الصيف الماضي، لكنه لم يقدم أداءً يشفع له الاستمرار في الفريق، حيث غاب عن معظم المبارايات بسبب اصاباته المتكررة.

أما هذا الموسم فقد شارك في تسعة مباريات في الدوري الإيطالي، ومباراتين في الدوري الأوروبي، ولم يستطع تسجيل أو صناعة اهداف مع الفريق.

فيرمايلن كان انضم إلى برشلونة في العام 2014، في صفقة بلغت 19 مليون يورو، بعدما قضى 5 مواسم في صفوف أرسنال الإنجليزي.

ومن المتوقع أن يضيف اللاعب بعض القوة لدفاعات الفريق الكاتالوني، نظرًا للخبرة الكبيرة التي يتمتع بها، ومسيرته الكبيرة في الملاعب الأوروبية.