طمأن عبد الرزاق هيفتي، طبيب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، الجماهير المغربية حول إصابة العميد المهدي بنعطية، مدافع نادي جوفنتوس الإيطالي، الذي اضطر، أمس الأربعاء، إلى الانسحاب من مباراة فريقه أمام سبورتينغ لشبونة، ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا، جراء تعرضه للإصابة.

وقال هيفتي إن إصابة المدافع بنعطية لا تدعو للقلق، وإنما عادية جدا، مضيفا “دائما اللاعب بنعطية يربط الاتصال بي مباشرة حين يشعر إن اصابته صعبة، وأمس الأربعاء لم يتصل بي أبدا، ما يعني أن إصابته مع ناديه جوفنتوس الإيطالي عادية جدا”.

وكانت وسائل إعلام إيطالية أوردت أنباء حول إصابة عميد أسود الأطلسن وأكدت أنه يعاني من مشاكل في كاحله الأيسر، وسيخضع لفحوصات طبية من أجل تشخيص الآلام التي شعر به.

وعمد ماسيميليانو أليغري، مدرب نادي جوفنتوس، إلى إخراج بنعطية وتعويضه بالمدافع المخضرم، أندريا بارزالي، الذي جاور جيورجيو كيليني في الخط الدفاع.