كشفت مجموعة من التقارير الاخبارية ايطالية على ان الدولي المغربي المهدي بنعطية، المدافع الأوسط لنادي يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم سيكو حاضرا في مباراة المنتخب الوطني أمام ساحل العاج، المقررة يوم 11 نونبر المقبل، بأبيدجان، في الجولة الأخيرة من تصفيات كأس العالم روسيا 2018.

وكشفت الجريدة الايطالية على ان الفحص بالأشعة المغناطيسية، قد أتبث إصابة بنعطية في قدمه اليسرى بكدمة، ستضطره للغياب نهاية الأسبوع الحالي، على أن يعود إلى تشكيلة يوفنتوس يوم الأربعاء المقبل، أمام سبال، في إطار مباريات الكالتشيو، أو على أقصى تقدير خلال مباراة نهاية الأسبوع المقبل أمام ميلان برسم المنافسة نفسها.

وتجدر الاشارة على ان الإصابة التي لحقت بالدولي المغربي، وعميد أسود الأطلس مؤخرا، كانت محط اهتمام وتخوف لدى أنصار المنتخب الوطني المغربي، بالنظر إلى قرب المواجهة الحاسمة، التي يرحل فيها الأسود إلى الكوت ديفوار، في 11 من نونبر المقبل، في إطار الجولة الأخير من مباريات دور المجموعات لحساب تصفيات مونديال روسيا 2018، قبل ان تأتي التطمينات اليوم من لدن الصحافة الإيطالية.