الرئيسية أخبار رياضية جواد بادة يرد على رئيس الرجاء الرياضي

جواد بادة يرد على رئيس الرجاء الرياضي

كتب في 28 مارس 2018 - 2:23 م
مشاركة

جواد بادة يرد على رئيس الرجاء الرياضي

“برافو اسي حسبان بيان استنكاري رائع وفي توقيت مثالي. بيان خالي تماما من مبررات هذا الاستنكار . إليكم الحقائق التي لم ترد في البيان : – ذنبي هو حديثي عن الاندماج ، موضوع تكلم عنه بشكل مستفيض معلقون محللون لاعبون ومدربون، يعني

حلال عليهم وحرام على جواد بدة . وهو تأكيد واضح على استهداف المعلق دونا عن الآخرين . ذنبي حديثي عن أول لقب للبطولة الوطنية بعد التأسيس وكان في موسم 88 – 87 .

ذنبي حديثي عن صراعات داخلية بين منخرطين كانت سببا من أسباب الوضعية الحالية المتردية للرجاء الرياضي . ذنبي أنني لم أرد على أشخاص مجهولين طالبوني عبر الهاتف بعدم التمجيد الزائد للوداد الرياضي بالتزامن مع المباريات الإفريقية للأحمر

. ذنبي أنني لم أرد على رسائل نصية تطالبني بذكر عدد ألقاب الوداد 13 عوض 19. أحترم الوداد بألقابه التسعة عشر في البطولة كما أحترم الرجاء بتاريخه وجميع الاندية الاخرى. ذنبي هو إعطاء فريق حسنية أكادير حقه كما يجب في التعليق خلال

لقائه مع الرجاء لانه ينافس على البطولة . ذنبي أنني تفاعلت مع هدف المهدي برحمة أكثر من اللازم في ماتش الكلاسيكو.

اسي حسبان الرجاء الرياضي فريق كبير مثله مثل جميع الاندية والمهنية تقتضي تطبيق مبدأ المساواة بين الجميع وما جاء على لساني في المباراة كلام تحدث عنه الجميع. مع الاسف بعض الأشخاص لازالوا مصرين على تطبيق منطق التعصب كن معي وإلا فأنت ضدي. تحياتي اسي حسبان لأنك فسحت لي المجال لذكر بعض الحقائق لم أكن أرغب في ذكرها تفاديا للإحراج . واجبي كإعلامي إعطاء كل الاندية المغربية حقها حتى لو تعلق الأمر بأندية القسم الثاني والهواة . تحياتي للجمهور المغربي “

تعليقات الزوار ( 2 )

  1. ان كان الاعلامي ذكر ما يجب ذكره وتكلم بمنطق الحياد والواقع ..لماذا لا تتقبلون الحقيقة فالاندماح كان واضح للعيان وبادة او غيره ان تكلم بمنطق الواقعية والصراحة اصبح ضدي …كونوا موضوعيين حتى نرتقي ونتقبل الحقيقة كما هي وان كانت مرة لنتعلم ونصحح التخطاء لا التباكي لقلب الحقائق …

  2. واضح بأن لمّاڭنية من هواة المناحات و قصائد الرثاء والخطب البليغة وإطلاق الرصاص في الهواء!! للإستمرار بالعيش في حالة أنكار غبية..المعلق المتألق جواد بده لم يخترع البارود عندما ذكّر المشاهدين بحقيقة العرجا المعلومة..قال الرجل بأن الحليب وما أدراك ما الحليب هو الذي انتشل الفريق الحرامي من قحطه وجوعه..ونسأل لمّاڭنية هل ذِكر الحقيقة في عرفهم جريمة؟! مع أن أخينا بده لم يتطرق للكيفية التي أحرزت بها العرجا 6 ألقاب حرامية متتالية!! لو برشلونة بالخرافي ميسي ما أحرزتها في ظل حالة ملاعبنا المزرية حينها..المتأق بده لم يتطرق لدور (شوميشة) محمد أوزال رئيس المجموعة الوطنية حينها في سلق الألقاب الحرامية (بالكوكوت مينوت) بالبرمجة المتحيزة والحكام..بده لم يتطرق للقب حرامي اشتراه عبد السلام حنات للمدرب البرتغالي روماو..بده لم يأت على سيرة ألقاب الطفل الشاسع الواسع بوتصرفيقة التي فضحها عميد العرجا الأمين الرباطي والمدافعين رشيد السليماني وهشام العمراني..نتفهم مرارة حقيقتكم..لكن الإنكار لن يجديكم نفعا..ومؤكد بأن المعلق المتألق جواد لن يقول للمّاڭنية بأن الدنيا هانية والسما صافية والله يزيد فالنشاط.. وشخصيا عندما سمعت بأن حسبان اتصل برئيس باريس سان جيرمان..اعتقدت بأنه سيتفاوض معه حول سعر نيمار لشرائه كي يحمل قميص العرجا!! لكنه خاب ظني عندما تأكد لي بأن اتصال حسبان للبكاء والنواح لا غير!!! حسبان لاترحل!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.