php hit counter

الغموض يحيط بمستقبل ديمبلي مع برشلونة بعد مباراة فالنسيا

16 أبريل 2018 - 12:55 م

انتظر الفرنسي عثمان ديمبلي، إلى الدقيقة 79 من عمر المباراة التي فاز فيها فريقه برشلونة على فالنسيا بهدفين لهدف، حتى تمكن من اللعب.

وفور لمس الكرة كان وراء هدف، لم يصنعه لزميل بفريقه وإنما كان لصالح الفريق المنافس، وتسبب ذلك في رفع حدة الجدل الدائر بين أوساط مشجعي برشلونة حول مدى “فشل” مهاجم دورتموند السابق، في الاندماج بين صفوف الفريق الكتالوني.

وفي الحقيقة كان ديمبلي، قد سعى إلى مساندة دفاع فريقه، حين قام بخطأ ضد لاعب فالنسيا، خوسيه جايا في مربع العمليات وكانت النتيجة أن احتسب حكم المباراة ضربة جزاء وبطاقة صفراء رفعها بوجه المهاجم الفرنسي.

وكما بات معلوما، قلص القائد داني باريخو، الفارق لصالح فالنسيا، من ركلة جزاء، لكن الهدف لم يمنع برشلونة من الصمود في نهاية مثيرة ومن الفوز بنقاط المباراة الكاملة، ليصبح على بعد 7 نقاط من حصد لقبه الـ25 لليجا.

أما ديمبلي، فقد فرّ مباشرة بعد انتهاء المباراة إلى غرفة خلع الملابس، وفي صباح اليوم الاثنين نقلت مواقع رياضية عدة أن مشوار ديمبلي في برشلونة اقترب من نهايته.

وإذا كانت هذه المعلومات لا تزال غير مؤكدة ولا تخرج عن نطاق الإشاعات، فإن موقف ديمبلي الرافض للبقاء في دكة البدلاء حقيقة مؤكدة، تماما مثل تخوفاته من انتقال مواطنه نجم أتلتيكو، أنطوان جريزمان إلى البارسا نهاية هذا الموسم، ما ينذر بمنافسة ثنائية من المتوقع أن يحسمها الأخير لصالحه.

يذكر أن اللاعب الفرنسي، لعب منذ انتقاله إلى الدوري الإسباني 18 مباراة، بمعدل 860 دقيقة، وتحت قيادة المدرب إرنستو فالفيردي لم يتجاوز دور لاعب احتياط، كما أنه لم يحرز سوى هدف واحد فقط بقميص برشلونة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.