بلد الوليد ضد الريال.. سولاري يرد على أنباء إقالته

كتب في 9 مارس 2019 - 3:03 م
مشاركة
بلد الوليد ضد الريال.. سولاري يرد على أنباء إقالته

رفض الأرجنتينى سانتياجو سولارى، المدير الفنى لفريق ريال مدريد، الحديث عن أنباء إقالته من تدريب الفريق الملكى، فى المؤتمر الصحفى الخاص بمواجهة بلد الوليد غدا، الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ27 من عمر مسابقة الدوري الإسباني “الليجا”.

وتحدث سولارى، الذى تأخر عن حضور المؤتمر لمدة نصف ساعة، قائلا، “الشدائد تظهر شخصية البطل، بالطبع ستكون مباراة صعبة، مفتاح مباراة الغد أمام بلد الوليد هو اللعب كفريق، راموس سوف يسافر مع الفريق، هذا تصرف رائع من القائد، ليس من الضرورى أن يسألنى راموس عن قرار السفر إلى بلد الوليد، لكن يبدو أنه من الجيد جداً أن يأتى معنا”.

وأضاف سولارى، “بالنسبة إلى إيسكو، يتم التعامل مع القضايا التأديبية داخليا، للعب المباريات أول ما عليك القيام به هو أن تكون بصحة جيدة جسدياً ومن ثم انتزاع إيقاع تنافسى”.

وتابع المدرب الأرجنتيني حديثه قائلا، “معظم اللاعبين كانوا فى ذروة دفاعهم عن قميص ريال مدريد، أولئك الذين لم يكونوا قد أبلغوا بالفعل، نحن ملتزمون بالمحافظة على أعلى مستوى ممكن من التنافس فى الدورى الإسبانى”.

وعن احتمالية إقالته من تدريب الريال قال سولارى، “كلنا راحلون بالنهاية، وأكثر فى مهنة مثل هذه، الألم والحزن لا يتعارضان مع الاعتراف بما حققه ريال مدريد، شعور مختلف أن تشعر بالألم وفريقك أكثر من 1000 يوم بطل لـ أوروبا، يشرفنى أن أخدم هذا الشعار حتى نهاية العقد، كلنا راحلون من هنا، قلت نفس الشىء فى اليوم الأول الذى جلست فيه هنا”.

ويحل ريال مدريد ضيفاً على بلد الوليد في العاشرة إلا ربع مساء الأحد على ملعب “نيوفو جوسى زورييلا”، ضمن منافسات الجولة الـ27 من عمر مسابقة الدورى الإسبانى.

ويدخل ريال مدريد مباراة الغد وسط أجواء متوترة بعدما تعرض لثلاث هزائم متتالية في غضون أسبوع أمام برشلونة “مرتين” وأياكس أمستردام الهولندي، ودع على إثرها مسابقتي كأس ملك إسبانيا ودوري ابطال اوروبا، فيما تبدو حظوظه صعبة للغاية في حصد لقب الدوري الاسباني “الليجا”، بعد أن أصبح الفارق مع برشلونة صاحب الصدارة 12 نقطة قبل انطلاق الجولة.