ريال مدريد يتخذ قرارًا جديدًا بشأن مبابي ونيمار

كتب في 21 مايو 2019 - 2:36 ص
مشاركة
ريال مدريد يتخذ قرارًا جديدًا بشأن مبابي ونيمار

أفادت تقارير صحفية إسبانية أن نادي ريال مدريد في حالة إنتظار وترقب، لمعرفة ماذا سيحدث مع نجمي باريس سان جيرمان الفرنسي كيليان مبابي ونيمار ، لكن ريال مدريد لا يريد أن يدخل في صدام مع مالكي النادي الباريسي.

وأوضحت صحيفة ماركا الإسبانية أن كيليان مبابي وبشكلٍ علني، قام بكسر النظام البيئي السعيد الذي يظهر للجميع بأن باريس سان جيرمان يعيش داخله، وكان ذلك من خلال المطالبة بالمزيد من الأهمية.

جاءت تصريحات بطل العالم مع فرنسا علنية وأمام وسائل الإعلام الفرنسية عندما صرح عند إستلام جائزته في حفل توزيع جوائز الـ ليغ 1، هذه التصريحات التي ترددت بعدها في جميع أنحاء العالم.

ما أوضحه مبابي هو إما أنه يريد أن يكون الرجل الرئيسي في باريس سان جيرمان ، أو أنه سيبحث عن نادٍ يمكنه فيه القيام بهذا الدور.

من خلال تصريحات مبابي تعلم من أن كل شيء ممكن أن يحدث ، وإذا كان هناك ناديًا بحاجة إلى نجم شاب، فهو نادي ريال مدريد، لطالما كان حلم من يجلس في المقصورة الشرفية في ملعب السانتياجو برنابيو هو إحضار نيمار، ومؤخرًا إحضار كيليان مبابي الى النادي الإسباني.

ومع أن ريال مدريد يريد حقًا التوقيع مع النجمين، إلا أن فلورنتينو بيريز لا يرغب في دخول حرب مع النادي الباريسي، ولا الأمير القطري المالك الحقيقي لـ الفريق الباريسي.

لقد كان دائمًا خطة ريال مدريد بالتعامل مع هذه الصفقات هي دائمًا إنتظار اللحظة المناسبة ، سواء كان ذلك هو من إختيار باريس سان جيرمان ورغبته للبيع، أو رغبة اللاعب على الخروج من النادي.

لم يناقش أحد في مكاتب البرنابيو بشكلٍ كامل مسألة التعاقد مع نيمار أو مبابي في هذا الصيف، لكن يبدو الآن أنه من المحتمل أن يصبح أي منهما متاحًا في السوق.

يصرح جمهور البرنابيو بشكلٍ صريح برغبتهم الكبيرة في التوقيع مع ‘‘الجلاكتيكوس‘‘ خاصة بعد نهاية موسم سيء، وبعد أن مرت عدة فترات في الميركاتو منذ وصول لاعب كبير إلى مدريد، جمهور الملكي يفتقد إلى الإثارة التي كانت تحدث في الماضي.

لا يوجد حالياً سوى لاعبين إثنين في كرة القدم العالمية قد يتسببان في عودة الحلم مرة أخرى، هما نيمار وكيليان مبابي، حقيقةً قد تخلى عنها الجميع في هذا الصيف، ولكن تصريحات الفرنسي الأخيرة أعادت اليقظة لـ الجميع في العاصمة مدريد.

ريال مدريد سوف يراقب الأمر بكل إهتمام، حاليًا لا يريدون أي مواجهة مع باريس سان جيرمان ولا أي طرف آخر، وسوف يحترمون ارتباط هذه الأسماء مع أنديتهم، ولكن إذا أصبح أحد اللاعبين متاحًا ، فسيتقدم ريال مدريد المشهد.

في الوقت الراهن سوف يبقى ريال مدريد منتظرًا ، لكي يعرف التطورات الجديدة في ملحمة كيليان مبابي، خاصةً وأن الآمير القطري سيسافر إلى باريس قريبًا.

على الرغم من الحلم بالتوقيع مع نيمار ومبابي ولكن سيبقى ريال مدريد مواصلاً لـ عملية التخطيط لـ الموسم المقبل، ومن أهم تلك الخطط هي أنهم ما يزالون يحاولون بيع العديد من اللاعبين على أمل الحصول على أموال لإبرام الصفقات.

لقد تم التوقيع مع إيدير ميليتاو من بورتو البرتغالي ومع البرازيلي رودريغو، بينما سيتم الإعلان عن إيدين هازارد بعد نهائي الدوري الأوروبي ، وهدف النادي هو كسب 200 مليون يورو من المبيعات، لـ الدخول إلى السوق بـ 300 مليون يورو لـ الوافدين الجدد.

وسيكون من المؤكد أن مبلغ الـ 300 مليون يورو لا يشمل إمكانية التعاقد مع نجوم من نوعية كيليان مبابي، أو نيمار، حيث سيكون دخول أحد هذه الاسماء سبباً في تغيير فوري لـ الإستراتيجية، حيث سيتم فهم موضوع وصول اللاعبين والحالة الاقتصادية أيضًا.