الرئيسية في الواجهة قبل الاعتزال.. نجوم المنتخب يبحثون على المجد الإفريقي في نهاية مشوارهم

قبل الاعتزال.. نجوم المنتخب يبحثون على المجد الإفريقي في نهاية مشوارهم

كتب في 23 يونيو 2019 - 11:19 ص
مشاركة
القنوات الناقلة لمباراة المغرب ضد مالاوي السبت القادم

يخوض المنتخب الوطني المغربي، عشية اليوم الأحد، مواجهة الأولى في كأس أمم إفريقيا أمام المنتخب الناميبي، ضمن المجموعة الرابعة التي تضم أيضًا كوت ديفوار وجنوب أفريقيا.

وستكون هذه النسخة الأخيرة لمجموعة من لاعبي المنتخب المغربي، الذين تقدموا في السن وحملوا ألوان منتخب الأسود لسنوات طويلة.

ويسعى البعض أن يكون ختام مسيرتهم الدولية مع منتخب الأسود، بالصعود إلى منصات التتويج في مصر.

مبارك بوصوفة

يبلغ من العمر 34 عامًا، وينشط في نادي الشباب السعودي، ويبقى من اللاعبين الذين يمتلكون شعبية كبيرة في المغرب، نظرًا للجدية التي يتمتع بها والعطاء الذي ميزه طوال مسيرته الدولية. ورغم تقدمه في السن، لكنه يظل من الخيارات المهمة للمدرب الفرنسي هيرفي رينارد في وسط الملعب.

المهدي بنعطية

يخوض قائد المنتخب المغربي، واحدة من أهم النسخ في مشواره الدولي، وأكد من قبل أنه يحلم برفع كأس أمم أفريقيا. وشابت مسيرته الدولية عدة مشاكل، بدليل أنه اعتزل مؤقتًا بعد كأس أمم أفريقيا بالجابون، مبديًا قلقه من الانتقادات التي وجهت له من جانب الجمهور المغربي ووسائل الإعلام.

وتراجع مستوى بنعطية، وظهر ذلك جليًا خلال آخر مباراتين وديتين أمام جامبيا وزامبيا، ورغم ذلك يبقى واحدًا من اللاعبين الذين سيعول عليهم رينارد.

نبيل درار

مدافع فنربخشة التركي والبالغ من العمر 33 عامًا، يخوض آخر مشاركة أفريقية مع أسود الأطلس.

وتأثر درار بغيابه عن المنافسة مع ناديه التركي، وكذلك بجانب تقدمه في السن، مما أثر على مستواه الفني، الذي تراجع مقارنة بالسنوات السابقة.

كريم الأحمدي

أمضى لاعب اتحاد جدة السعودي، أكثر من 10 سنوات مع المنتخب المغربي في فئة الكبار، وكانت بصمته واضحة.

وسبق لكريم الأحمدي (33 عامًا) التأكيد على أنه يخوض آخر بطولة أفريقية مع الأسود، وأنه سيعتزل بعدها.