مصير غامض ينتظر 11 لاعبًا في ميلان أبرزهم إبراهيموفيتش ودوناروما

25 مارس 2020 - 3:39 م

كشفت تقارير صحيفة إيطالية، أنه يوجد 11 لاعبا مهددين بالرحيل عن صفوف نادى ميلان مع بداية الموسم المقبل، خاصة مع التغييرات المتوقعة داخل الروسونيرى في الفترة المقبلة، ذكرت صحيفة “كالتشيو ميركاتو” أن كل الأمور ضبابية داخل ميلان فيما يخص لاعبيه، سواء المعارين أو الذين تنتهى عقودهم في يونيو القادم أو يونيو من عام 2021.

أضافت الصحيفة أنه يجب على مسئولي نادى ميلان وضع خط للمستقبل فيما يتعلق ببناء فريق قوى قادر على المنافسة في الموسم الجديد.

أشارت الصحيفة إلى أن النجم السويدى زلاتان إبراهيموفيتش يأتي على رأس اللاعبين الذين لم يحسم مصيرهم مع ميلان، حيث يبدو التجديد أمر غير محتمل، أما الحارس جيانليوجى دوناروما الذى يتقاضى راتبا يصل إلى 6 ملايين يورو تبدو فرصته قوية في الاستمرار في حال التجديد ويمكن بيعه إذا لم يتم التوصل إلى إتفاق بين الطرفين.

أوضحت الصحيفة أن القائمة تضم العديد من اللاعبين الآخرين منهم لوكاس بيليا وجياكومو بونافينتورا، بيجوفيتش، سايليمايكرس، ريبيتش، أنطونيو دوناروما، ماتيو موساشيو، وتشالهانوجلو.

وكانت تقارير صحفية إيطالية، كشفت أن الأسطورة باولو مالديني، هو السبب الرئيسي وراء قرار النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم ميلان الايطالي، الاعتزال في نهاية الموسم الجاري.

وحدد إبراهيموفيتش، البالغ من العمر 38 عامًا موعد اعتزاله كرة القدم نهاية الموسم الجاري بحسب ما ذكرته التقارير الواردة من إيطاليا.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “كورييري ديلو سبورت” الإيطالية فإن الرحالة السويدي غاضب من رحيل المدير التقني باولو مالديني عن منصبه في ميلان، خاصة أن الأسطورة الإيطالي هو من تعاقد مع إبراهيموفيتش.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .