استنفار امني غير مسبوق بمدينة إشبيلية تأهبا لـ مواجهة المغرب وباراجواي

استنفار امني
25 سبتمبر 2022 - 8:42 م

استنفار امني غير مسبوق بمدينة إشبيلية تأهبا لـ مواجهة المغرب وباراجواي .. تعيش سلطات مدينة اشبيلية الإسبانية حالة استنفار بمناسبة استضافتها لمباراة المنتخب الوطني ضد باراجواي يوم الثلاثاء المقبل بملعب بينيتو فيامارين.

وكشف مصدر جامعي مسؤول، أن الأحداث التي رافقت مباراة المنتخب الوطني ضد الشيلي الجمعة الماضي 23 شتنبر 2022، بعد اقتحام الجمهور لأرضية الملعب بعد نهاية المواجهة، دفعت سلطات اشبيلية إلى اتخاذ كافة الاحتياطات تحسبا لحضور أعداد كبيرة من الجماهير المغربية، ولتفادي تكرار ما حدث في المواجهة السابقة.

وأوضح المصدر ذاته أن سلطات اشبيلية قررت تعزيز حضورها الأمني بمحيط الملعب لمنع تسلل الجمهور إلى الملعب، إضافة إلى تدابير استباقية داخل الملعب لتفادي نزول المتفرجين إلى أرضية الميدان.

وينتظر أن تشهد مباراة الأسود والبراغواي حضورا جماهيريا كبيرا، بعد الفوز الأول الذي حققه الأسود على الشيلي بهدفين لصفر، حملا توقيع كلا من سفيان بوفال وعبدالحميد الصابيري.

وخاض الأسود أول حصة تدريبية لهم، بعد مباراة الشيلي، صباح اليوم الأحد 25 شتنبر 2022 باشبيلية.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .